اصل الشعر النبطي يرجع لبني هلال القبيلة العربيه المشهوره وهي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اصل الشعر النبطي يرجع لبني هلال القبيلة العربيه المشهوره وهي

مُساهمة  شوتايم في الإثنين يناير 30, 2012 11:10 am

















[center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وقعت عيني على هذا الموضوع وانا اتفحص الشبكه العنكبوتيه
فوددت ان تشاركوني الفائده . فنقلته اليكم واتمني ان يحوز على الرضاء


(اصل الشعر النبطي )

اصل الشعر النبطي يرجع لبني هلال القبيلة العربيه المشهوره وهي من اكبر قبائل العرب
بوقتها وقد هاجرت من موطنها الاصلي جزيرة العرب الى المغرب العربي ..ولم يبقى من
الهلاليين احد بالجزيرة ..وكان عدد افرادها يزيد عن الخمسين الف ..وخلال رحيلهم من
الجزيرة العربيه مرو ببلدان واقامو بها واكمل المسيرة منهم كثيرين حتى وصلو المغرب
العربي ومن هنا كان انتشار الشعر النبطي الذي هو شعرهم بالامصار التي مرو بها .

ولبني هلال من الأشعار الحقيقية التي لم يدخل عليها التحريف والتغيير ولهم من القصائد ما لو
قارنته بالشعر النبطي الحالي فأنك لن تجد هناك فرقا يذكر ابدا ..فنفس المفردات والأوزان
والتركيبة (خصوصا بالوزن الهلالي ) نسبة لبني هلال وما يؤكد أن لو سألنا اي عازف
(ربابه) بالوقت الحالي عن اصل الربابة (فسيقول وبدون تردد )
(جرة الهلالي )هي الأصل وباقي الجرات متفرعه منها وهذا شاهد تاريخي
ويؤكد أن الهلاليين هم أول من استنبط الشعر النبطي وغناه ايضا على الربابه (
التي هي الآلى الموسيقية الوحيدة التي ظهرت بظهور الشعر النبطي ..واصبح
يربط بها من حيث قصر البيت
وطوله على حسب نغمة الوتر الواحد بالربابة.
ولتأكيد حقيقة أن بني هلال هم أول من استنبط الشعر النبطي نورد بعض اشعارهم أذا لم يرد
قبلهم ذكر للشعر النبطي ..ولم ترد أي قصيدة نبطية قبل قصائد بني هلال ومايؤكد صحتها
هو اسماء شعرائها

قال الشريف ابن هشامن على ......كبدي من الحرات تشكي زفيرها

للشريف علي بن هشام
.......................

تقول فتاة الحي سعدى وهاضها ..........لها في ضغون الباكين عويل

فتاة ن بني هلال (سعدى)
........................

يجيكم واحدن مايزر ثوبه ...............هبيل يلعب بالقلوب الهبايل

..................

وينسب أبن خلدون الشعر النبطي الى عرب يقطنون حوران وهم من بني هلال (من
قبيلة عقيل واستقرو بحوران (وحوران ذكرها كثير من شعراء البادية حيث انهم
(يصفون الرجل الشجاع )
(بطير حوران اي الصقور الطيبه)

ويقول ابن خلدون من العرب من يسمي هذه القصائد بالأصمعيات نسبة الى الأصمعي وأهل
الشرق من العرب يسمون هذا النواع بالشعر البدوي وربما يلحنون به الحانا بسيطة لا على
طريقة الصناعة الموسيقية (ويسمونه بأسم الحوراني نسبة الى حوران

وهكذا سار الشعر النبطي على هذه الطرية عبر ثلاث قرون من الزمن أي من القرن السابع
الذي ظهر فيه الشعر النبطي حتى القرن العاشر الهجري وظل ينظم على نفس الطريقة الهلالية
أو على البحر الهلالي

وبني هلال هم من قال الشعر النبطي واستنبطوه واستخرجوه من الشعر العربي الفصيح ونؤكد
انهم لم يكونو يقصدون اختراع وظهور لون جديد من الشعر ..ولكن جاء هذا الشعر كنتيجة
حتمية لضعف لغتهم العربية الفصحى.و ظهور اللهجات..فقد استمر الشعراء بنظم الشعر على
نفس بحوره ولكن بلهجة عامية ينقصها الاعراب .

أن كل قبيلة استحدثت مفردات جديدة أدخلتها على الشعر النبطي بدون قصد فأصبح يجمع من
اللهجات بالأاضافة الى بعض مفردات اللغة العربية

واذا تفحصنا الشعر النبطي الآن وأمعنا النظر فيه فأننا نجد القصائد النبطية متطابقا تماما بين
جميع البوادي مع اختلاف لهجاتها ..
والشعر النبطي لغة تخاطب يومي في جميع القباشل حتى بالعصر الحديث وهو موجود في
البوادي التاليه

((بادية الخليج والجزيرة العربية وامتدادها من اليمن حتى العراق ))
((بادية الشام وتشمل سوريا وفلسطين والأردن ))
((بادية سينا ))
((بادية المغرب العربي آخر محطة بهجرة بني هلال ))
((بادية السودان ))

وهناك قبائل بدوية هاجرت الى بلاد فارس فشكلت بمجموعها عربستان وكذلك هناك قبائل
هجرت من اليمن الى الحبشة واستقرت فيها حتى الآن وهناك قبائل وصلت حدود تركيا وروسيا
وتجد القبائل في تلك البوادي متقاربة وان لم تكن أصولها ففروعها منتشرة بين جميع البوادي.
مما ذكر يتبين لنا أن اصل الشعر النبطي يرجع للشعر العربي .إلا انه استنبط كلهجة جديديه
محدثة استنبطها بنو هلال القبيلة العربية المعروفه فهو شعر عربي أصيل تعمقت جذوره
بالعروبة وتناقلته قبائل البادية حسب ترحالها وتوارثته هذه القبائل حتى الآن..

( كتــــــــابه الشـــــعر )

كتابة الشعر النبطي لاتخضع لقواعد اللغة فهو يكتب كما ينطق ..وذلك لاسباب عديدة أهمها

أن يقرأالقارئ بالشكل الصحيح لكي يسهل عليه فهمه ...لأنه مزيج من لهجات مشتقة من
العربية الفصحى وهو بذلك صعب الفهم عند الذين ليس لهم إلمام بلهجة أهل الباديه وبخاصة
اللهجة المستخدمة بالشعر النبطي ...وإذا كتبناه بدون اضاف النون ...واكتفينا بالكسرتين أو
الضمتين فهذا يجعل القارئ يقرأ الكلمة وينطقها على عكس ما أراد الشاعر أن يقول فيتغير
المعنى للبيت ...وكذلك ينكسرالوزن ..ويصبح البيت مكسورأ
ومعروف أنه ليس كل من يقرأ الشعر شاعر ..أو مطلع به وفي حال كتابته حسب أصول
اللغة ينكسر الوزن وتتغير المعاني مما يجعل الناس تنفر منه ...فمن يحبذ
قراءة شعر مكسور ...معانيه متنافره ومن المعروف الآن أن الغالبية تحبذ سماع
الشعر النبطي على
قراءته وذلك راجع للغموض والتعقيد .الذي يجدونه عند القراءة نظرا لأن الغالبية يكتبون
الشعر بطريقة ويقرؤنه بطريقة أخرى وهذه النقطه بالذات غاية بالأهمية خصوصا لدارسي
ومتذوقي هذا اللون من الأدب فلكي يفهموه ويعرفو بلاغته ويتمكنو من معرفة اوزانه ومعانيه
يجب أن يصل لهم كما قال الشاعر دون تحريف ولا اضافات لذا وجب كتابته كما
ينطق حيث أنه لايتسنى لهم معرفته وقراءته بالشكل الصحيح بدون ذلك































هب ريح مسفهل ومستريحيوم كساب الرديه ماستـراح
يارفيقي ما يصح الا الصحيحما يوصلك المواصيل المـزاح





[/center]
avatar
شوتايم
الـمـديـر الـعــام
الـمـديـر الـعــام

ذكر
عدد المساهمات : 213
نقاط : 2772
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 30/01/2012
العمر : 28
الموقع : مـــنـتـديـات شــــــوتـايـم دت كـــوم

http://shwtaum.sudanforums.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى